طاقة جديدة

توقعات بزيادة الإقبال على الهيدروجين الفترة المقبلة

قال المهندس وائل حامد عبد المعطي خبير بمنظمة «أوبك»، إن التوقعات السوقية تشير إلى زيادة الطلب على الهيدروجين خلال الفترة المقبلة.

واضاف أنه في عام 2050 سيزداد الطلب على الهيدروجين بنحو 9 أمثال الطلب العالمي في الوقت الحالي.

 

وأشار عبدالمعطى فى دراسة، إلى أن الطلب على الهيدروجين سيصل إلى 650 مليون طن سنوياً بحلول 2050، مقارنة بنحو 72 مليون طن سنوياً يتم طلبها في الوقت الحالي.

ولفت إلي أن هذا الأمر سيتطلب تنفيذ العديد من المشاريع العملاقة لإنتاج الهيدروجين لتلبية هذا النمو الهائل، ومن هنا تبرز أهمية المنطقة العربية لما تملكه من مقومات جاذبة للاستثمار.

أوأوضح أن المنطقة العربية لديها بنية تحتية ضخمة لصناعة الغاز الطبيعي يمكن الاعتماد عليها كركيزة لتطوير قطاع الهيدروجين في المستقبل.

مضيفا أن بعض الدول العربية بدأت بالفعل في اتخاذ خطوات جادة وملموسة للتغلب على التحديات والعقبات التي تواجه قطاع الهيدروجين الناشئ.

حيث تقوم حاليا خمس دول عربية تشمل الإمارات، والسعودية، ومصر، وسلطنة عمان، والمغرب بالعمل على إعداد خطط واستراتيجيات وطنية للهيدروجين وتحديث خطة الطاقة الوطنية لتأخذ في الاعتبار الدور المستقبلي للهيدروجين في تلبية الطلب على الطاقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى