سلايدركهرباء

لقاء يجمع وفد روسي ومسئولي الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مدينة كالينينغراد

عقد في مدينة كالينينغراد الروسية اجتماع بين المدير العام لشركة “روساتوم” الحكومية الروسية للطاقة النووية أليكسي ليخاتشوف والمدير العام للوكالة الدولية للطاقة النووية رافائيل ماريانو غروسي، الذي وصل إلى كالينينغراد قادما إليها من أوكرانيا.
وصرح أليكسي ليخاتشوف إثر الاجتماع بأن المباحثات تمحورت حول مسألة ضمان الأمان والسلامة النوويين، وقال: “تكمن مهمة روساتوم الرئيسية في القيام بكل ما هو ضروري ومساعدة الوكالة الدولية للطاقة الذرية في التشغيل الآمن للمنشآت النووية الأوكرانية. من المهم فعل كل ما بوسعنا لكي تتوفر لدى الوكالة معلومات كاملة حول الأحداث الجارية ويتمكن الأخصائيون وعاملو الصيانة في محطات الطاقة النووية من أداء واجباتهم حتى في أصعب الظروف. كما تبادلنا وجهات النظر وحددنا سبل التعاون المستقبلي والتواصل العملي”.
وأضاف: “تلخيصا لنتائج المباحثات أود الإشارة إلى أن الوكالة ورئيسها وأعضاء الوفد المشارك في هذا العمل يتصرفون بأعلى مستوى من المهنية وتتبع الوكالة نهجا متوازنا، وما الأهم من ذلك، أنه غير مسيس تجاه الأحداث الجارية، بالإضافة إلى تركيز الاهتمام والجهود على قضايا الأمان النووي فقط. الأمان، الأمان والأمان هم المواضيع الثلاثة التي ركزنا عليها أثناء المفاوضات التي أجريناها في الساعات الأخيرة”.
بدوره، أعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن شكره للجانب الروسي على التعاون والشراكة، وقال: “وصلت أمس إلى كالينينغراد لمواصلة عملية التشاور وتبادل الآراء المستمرة حول الوضع مع روسيا الاتحادية، وبالأخص مع المدير العام لشركة روساتوم. هناك مبدأ مهم جدا يؤكد أن لدينا جميعا، أي لدى وسيا الاتحادية من جهة وأوكرانيا من جهة أخرى والوكالة كونها مؤسسة نووية عالمية، مسؤولية مشتركة ومصلحة مشتركة في ضمان منع تفاقم الظروف الصعبة التي نمر بها حاليا بأي حال من الأحوال جراء احتمال وقوع حادث نووي. يتطلب ذلك تصميما كبيرا ومهنية وتركيزا قويا للاهتمام على ما هو على المحك. ويمكنني القول إن رسالتي لقيت آذانا صاغية هنا من قبل السيد ليخاتشوف”.
واضاف غروسي: “ستقوم الوكالة بأعمال مهمة في الأيام المقبلة. نعتزم الاستمرار في تعزيز هذا التعاون، هذا العمل المشترك [مع روسيا] من أجل ضمان عدم وقوع أي أحداث مؤسفة تتعلق بالمنشآت النووية الأوكرانية التي عددها كبير وهي متنوعة من حيث التصميم والأهمية وكمية المواد النووية الموجودة فيها. لذلك يتطلب العمل بذل جهود كبيرة. أغادر كالينينجراد بشعور تجديد الالتزام والتمسك بمواصلة العمل، وأنا متأكد من أننا سنكون على تواصل للعمل سويا في الأيام القليلة المقبلة”.
وأكد غروسي تعليقا على مسألة سلامة المنشآت النووية الأوكرانية أن الوضع لا يزال تحت السيطرة عموما لكن هناك بعض الجوانب التي تحتاج إلى التحسين ويجب استمرار العمل.
وجدد أليكسي ليخاتشوف خلال الاجتماع التزام روسيا بمبادئ الأمان الأساسية واستعدادها لتقديم دعم شامل للوكالة الدولية للطاقة الذرية. واتفق الطرفان على البقاء على اتصال دائم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى