بترول

توقيع مذكرة تفاهم في مجال التحول الطاقي برعاية وزير البترول 

شهدالمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، توقيع مذكرة تفاهم بين مركز التميز للتحول الطاقي التابع لقطاع البترول، الذي تأسس بالتعاون بين شركتي إيبروم و إنبي، وشركة كاربون ليميتس النرويجية المتخصصة في قياس انبعاث غاز الميثان وخفضه من صناعة البترول.

حضر التوقيع المهندس علاء حجر، وكيل وزارة البترول والثروة المعدنية للمكتب الفني، وسفيرة النرويج هيلدا كليمتسدال، والدكتور أحمد البلتاجي، مدير قطاع المناخ والطاقة والنقل بالاتحاد الأوروبي، والدكتورة ثروت مقلد، المدير الإقليمي (الشرق الأوسط وشمال إفريقيا) في برنامج الأمم المتحدة للبيئة، والسيد كاتو كين، ممثل وكالة اليابان للتعاون الدولي (جايكا)، إضافة إلى ممثلي البنوك الممولة وعدد من ممثلي السفارات وقيادات قطاع البترول ورؤساء شركات القطاع ومسئولي مركز التميز للتحول الطاقي.

تأتي هذه المذكرة في إطار تنفيذ استراتيجية قطاع البترول في مجال التحول الطاقي وتطوير استراتيجية البترول والغاز منخفضة الكربون وإنشاء إطار للتعاون في مجال إزالة الكربون وخفض انبعاثات الغازات الدفيئة المرتبطة بصناعة البترول والغاز وقطاعات الطاقة.

في كلمته، أوضح المهندس حسام أسعد، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة إيبروم، أن هذا التعاون يهدف إلى تعزيز جهود الدولة في الحد من الانبعاثات الضارة وخفض البصمة الكربونية تماشيًا مع رؤية مصر ٢٠٣٠ والاتفاقات الدولية المبرمة في هذا الصدد، بهدف تحقيق مستقبل أكثر استدامة.

وتستهدف وزارة البترول والثروة المعدنية خطط ومشروعات متعلقة بالتحول الطاقى وخفض الانبعاثات وتحسين كفاءة الإنتاج والاستهلاك ووقف حرق غاز الشعلة، باعتبار ذلك استثمار مستقبلى يحقق الاستدامة والتنمية ويزيد من قدرات الصناعة البترولية ، كما تعمل وزارة البترول على الاستمرار فى زيادة المشروعات والاستثمارات فى هذا النشاط، حيث إن صناعة البترول والغاز فى طليعة الصناعات التى التزمت بتحقيق الأهداف البيئية وخفض الانبعاثات وحققت نتائجاً وقدمت نماذجاً يحتذى بها.

ووفقا لتقرير لقطاع البترول، ففى مجال إنتاج وأنشطة الغاز الطبيعى تنفذ الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية خريطة طريق مفصلة ودليل عملي لقياس وتقليل البصمة الكربونية لها وللشركات التابعة لها بالتعاون مع شركاء عالميين وأنها تأتى تنفيذا لاتفاق تم عقده في قمة المناخ بشرم الشيخ COP27، وتبنى تنفيذ برنامج عمل متكامل لتحسين كفاءة استخدام الطاقة بكافة مواقع العمل وذلك في إطار مساعی تحقیق أهداف الاستراتيجية الوطنية للتغير المناخى 2050، واستراتيجية قطاع البترول لكفاءة الطاقة 2022 – 2035 واستراتيجية خفض الانبعاثات الكربونية بقطاع البترول والمبادرات والتعهدات الدولية لخفض الانبعاثات والتكليفات الصادرة عن اللجنة العليا لتحسين كفاءة الطاقة بالقطاع بتحقيق هدف سنوى لتوفير الطاقة يتراوح بين 2-3%، حيث تقوم إيجاس بتطبيق منظومة استدامة الطاقة من خلال تطبيق المعايير الدولية (الأيزو 50001) الخاصة بنظام إدارة الطاقة وتعميمها على الشركات التابعة ، كما تقوم بمتابعة تحقيق الشركات التابعة لأهداف الاستراتيجيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى