كهرباء

كهرباء مصر العليا توضح واقعة فصل التيار عن معبد دندرة

أكد المهندس أحمد صدقي، رئيس شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء على استثناء معبد دندرة وجميع الأماكن الأثرية بشكل عام  وفي نطاق عمل الشركة من خطة تخفيف الأحمال التي يتم تطبيقها.

وأكد صدقي، في تصريح صحفي  أن واقعة فصل التيار عن معبد دندرة بمحافظة قنا ترجع لعدم وجود مغذي تيار منفصل واعتماده على مغذ تتبعه عدة قرى بجوار المعبد وتم إصدار قرار باستثناء تلك المنطقة من خطة تخفيف الأحمال.

وأشار رئيس شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء إلى أن جميع المعابد الأثرية في محافظات الأقصر وأسوان لديها مغذيات منفصلة عن المغذيات للمنازل والأماكن التجارية.

وأكد صدقي على أن الواقعة حدثت منذ 3 أيام وتم الفصل ضمن مجموعة خطوط تقوم بتغذية عدد من القرى المحيطة بالمعبد ووفقا لتعليمات مجلس الوزراء يتم الفصل خاصة أنه توجد تغذية مشتركة.

وكان مستشار وزير السياحة السابق وليد البطوطي نشر فيديو على أحد مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” لانقطاع التيار الكهرباء أثناء وجود وفد سياحي بداخله.

وكان البطوطي، طالب باستثناء المعابد والمناطق الأثرية من قرار تخفيف أحمال الكهرباء، باعتبارها مصدرا هاما لإيرادات الدولة.

ومعبد دندرة هو واحد من أهم المعابد الأثرية في مصر، ويقع في مدينة قنا بمحافظة قنا على الضفة الغربية لنهر النيل، يعود بناء المعبد إلى العصر البطلمي والروماني، وتحديدًا إلى عهد الملكة كليوباترا السابعة، وقد تم استكماله خلال الفترة الرومانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى